أعلنت الشركة الروسية " كاسبرسكي لاب" المتخصصة في الأمن المعلوماتي و المعروفة بمضاداتها للفيروسات الإلكترونية عن اكتشافها لبرنامج خبيث جديد عقب تعرضها لهجوم إلكتروني بواسطته، و حسب الشركة فإن هذا البرنامج التجسسي الخبيث جد متطور.

شركة كاسبرسكي واحدة من أكثر شركات الحلول الأمنية شهرة و مصداقية، و في الوقت الذي تقوم فيه الشركة بتحليل الهجمات الإلكترونية العالمية فإنها هذه المرة هي التي وقعت في هذا المأزق، حيث تعرضت بنية الشركة لهجوم إلكتروني عبر برنامج تجسسي خبيث.

البرنامج التجسسي الجديد يعتبر واحدا من بين الأكثر تطورا إلى الآن، حيث أنه من الصعب اكتشافه بما أنه لا يقوم بإثارة الكثير من الحركية في الشبكة التي يقوم بالاندساس داخلها كما في شبكة كاسبرسكي، كما أنه لا يترك أي أثر، و لا يقوم بإنشاء أي ملف على القرص الصلب أو يقوم بأي تغييرات في سجل النظام بل إنه يقوم بتنفيذ هجماته فقط على مستوى الذاكرة و هو ما يصعب معه رصده من قبل الخبراء.

و حسب كاسبرسكي فإن هذا البرنامج الخبيث يعتمد في انتشاره على ثلاث ثغرات من نوع 0day قامت مايكروسوفت بإصلاحها في وقت سابق، و يقوم هذا البرنامج بسرقة معطيات المستخدمين من كلمات سر بالإضافة إلى التحكم في الحواسيب المصابة عن بعد، كما أن الشركة الروسية تشير إلى أنه تم الإنفاق على هذا البرنامج ملايين الدولارات و تم تطويره من قبل مهندسين مختصين و أنه ليس من تطوير هاكرز عاديين ما يعني أنه نتاج عمل منظم أو عمل .دولة

و تشير كاسبرسكي أن بنية هذا البرنامج التجسسي الخبيث شبيه ببنية الفيروس التجسسي الشهير Duqu الذي ظهر في 2011 و حسب جريدة "وول ستريت جورنال" فإن هذا البرنامج من تطوير حكومة الكيان الصهيوني.


0 commentaires:

Enregistrer un commentaire